قررت وزارة الداخلية  إيفاد لجنة للتحقيق في اتهامات قبيلة “مونحيا وقا”، بجماعة أغريس السفلى في كلميمة بإقليم الرشيدية، لـ”رجل نافذ” بـ”السطو” على 24 هكتاراً من أراضي الجموع.

و تخوض قبيلة مونحيا منذ أزيد من ثلاث سنوات وقفات واعتصامات وترفع دعاوى قضائية، ولكن الحكم الابتدائي والاستئنافي كان لصالح “المترامي” على الأرض، ما دفع محمد بوهري، نائب أراضي الجموع بالمنطقة، إلى توجيه رسالة إلى الملك محمد السادس من أجل إيفاد لجنة لتقصي الحقائق في الخروقات الواقعة على الأراضي السلالية، متهماً فيها “عسكريا” باستغلال أراضيهم بدون سند قانوني، مستغلاً في ذلك “علاقاته القوية مع رجال السلطة ومافيات العقار في المنطقة”، حسب تعبيره.

 

 

Advertisements