محاولة إغتصاب جماعي لفتاة مغربية داخل حافلة النقل الحضري

توصلت المصالح الأمنية بالدار البيضاء، أمس الثلاثاء، الى الضحية الحقيقية المغتصبة في حافلة نقل ، حيث تبين أن الامر يتعلق بفتاة اسمها ”زينب” تبلغ من العمر 26 سنة  ،  وتقطن بمدينة سلا .

و جرى الاستماع الى أقوال الفتاة و شقيقها من طرف رجال الامن يوم أمس الثلاثاء ، حيث تبين أنها كانت بمنطقة الحي المحمدي على متن الحافلة رقم 90 ،  كما تم استدعاؤها اليوم الأربعاء إلى مقر ولاية أمن الدار البيضاء.

و أوضحت مصادر اعلامية أن تصريحات الفتاة كانت متطابقة مع أقوال المعتقلين.

هذا ، و قررت النيابة العامة تمديد اعتقال المراهقين المشتبه فيهم لمدة 72 ساعة، حيث سيتم عرضهم أمام الضحية الحقيقية لتأكيد أقوالها قبل تقديم الجميع أمام محكمة الجنايات بالدار البيضاء.

Advertisements